‏معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي ملقياً كلمته الافتتاحية في موتمر السلام في الاديان‬⁩، داعياً إلى استبدال اسم الأقليات باسم دول التنوع الديني والثقافي، وأن تسمى فئتُها الأقل عدداً بفئة الخصوصية الدينية والثقافية؛ تكريماً لها، وإسهاماً في المزيد من اندماجها الإيجابي.








Source: أخبار الرابطة